أرقام مقلقة تكشف وجود حوالي مليون ونصف من الشباب دون شغل وتعليم وتكوين

أعلن المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي عن وجود الآلاف من الشباب -ذكورا وإناتا- لا مكان لهم في منظومات التعليم والتكوين والشغل، أي أنهم غير مندمجين اجتماعيا، الشيء الذي يستدعي مساعدتهم على ذلك.

أرقام مقلق؛ كشف عنها رضا الشامي، رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي بخصوص تلك الفئة من الشباب غير المندمجة في المجتمع إذ ليسوا تلاميذ أو طلبة ولا متدربين في التكوين المهني؛ ويقدر عددهم بحوالي مليون ونصف المليون شاب وشابة، تتراوح أعمارهم بين 15 و24 سنة.

وأشار الشامي إلى أن هذا الرقم يرتفع بشكل كبير، وسط الفئات العمرية بين 15 و34 سنة إلى 4,3 مليون شاب وشابة، مؤكدا على أنها أرقام مقلقة.

ما قدّمه الشامي أتى ضمن رأي أعده المجلس حول وضعية فئة من الشباب، تتراوح أعمارهم بين 15 و 24 سنة، ويوجدون خارج نطاق منظومة التعليم والتكوين ولا يبحثون عن الشغل لعدة أسباب، أو ما يعرفون بـ”شباب NEET”، وهو وصف لا يحمل أي معني سلبي، كما أكد على ذلك الشامي خلال تقديم خلاصات هذا الرأي أمس الأربعاء بالرباط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى