“أونسا” تحقق في 25 شكاية حول تعفن أضتحي العيد

كشف المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، عن حجم الشكايات التي توصل بها من المواطنين المغاربة بخصوص جودة لحوم أضاحي العيد، وذلك منذ اليوم الأول لعيد الأضحى.

وأفاد المكتب أنه تلق حوالي 45 شكاية مرتبطة ببداية تدهور جودة اللحوم من يوم العيد إلى غاية اول أمس الاثنين.

وأفاد المصدر ذاته أنه قرر تعميق البحث في 25 شكاية من مجموع الشكايات المتوصل بها، إذ تم أخذ وإرسال عينات اللحوم إلى المختبرات من أجل فحصها.

ولم يكتف المكتب بأخذ عينات وبعثها الى المختبرات، بل اوفد لجان مراقبة إلى مختلف ضيعات تسمين الأغنام والماعز المعنية وذلك بفضل حلقة العيد التي تمكن من الرجوع إلى المصدر، على أن يتم اتباع مآل هذه الشكايات من طرف مصالح (أونسا )واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، يضيف المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية.

وتابع المصدر ذاته أن المصالح البيطرية تفاعلت خلال فترة العيد مع أزيد من2500 مكالمة منذ يوم العيد إلى حدود يوم الاثنين 3 غشت الجاري.

وأوضح المكتب المذكور أن هذه المكالمات همت مواكبة المواطنين وتقديم النصائح اللازمة حول كيفية التعامل مع بعض الالتهابات والطفيليات التي تصيب الماشية والتي لا تؤثر على جودة وسلامة الأضحية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق