إتحاد طنجة يعقد جمعه العام ومخاوف من تفاقم الأزمة المالية

متابعة – زكرياء نايت همو

انعقد عصر اليوم الجمع العام السنوي العادي لنادي إتحاد طنجة، عبر تقنية الفيديو، امتثالا للدورية التي عممتها الجامعة على جميع أندية البطولة، حيث عرف حضور ممثل عن الجامعة الملكية لكرة القدم وممثل عن وزارة الشباب والرياضة.

وتداول الجمع العام حول التقريرين الأدبي والمالي لموسم 2019/2020، حيث تمت المصادقة عليهما بالإجماع من قبل المنخرطين، كما شهد الجمع حضور عدد من المنخرطين الجدد وعلى رأسهم ممثلي الفصيل المشجع لفرسان البوغاز “إلترا هيركوليس”، وذلك من أجل طرح أفكارهم واقتراحاتهم للرفع من مردودية التسيير داخل إتحاد طنجة.

ومن جهة آخرى، حذر رئيس النادي عبدالحميد أبرشان من موسم رياضي صعب ومعقد على المستوى المالي، في ظل العجز الذي عرفته ميزانية اتحاد طنجة هذا الموسم والذي قدر ب313 مليون سنتيم حسب التقرير المالي السنوي والذي قد يتضاعف بشكل كبير الموسم القادم في ظل انسحاب عدد من الداعمين.

كما كشف أبرشان عن حجم الصعوبات المادية التي تواجه النادي في ظل انسحاب 3 مستشهرين كبار والحديث هنا عن شركة رونو، APM تيرمينال ثم الشركة الوطنية للمطارات علما أن هذه الشركات كانت تنعش خرينة الفريق بما مجموعه تقريبا 650 مليون سنتيم سنويا.

وطالب عبدالحميد أبرشان من السلطات المحلية والشركات التي تشتغل بمدينة طنجة، دعم فريق إتحاد طنجة نظرًا لكونه يمثل المدينة وليس الأشخاص، وإنقاذه من الأزمة المالية التي تتفاقم مع مرور الشهور خصوصًا في ظل غياب موارد الجماهير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق