الدركي ضحية الكريساج بطنجة مكلف بحراسة القصر الملكي

ذكرت مصادر جد عليمة لمٌباشر، أن الدركي الذي قضى نحبه مساء اليوم الأحد بشارع هارون الرشيد بحي مسنانة، بعد تلقيه طعنة قاتلة بواسطة سكين من طرف جانحين اعترضوا سبيله، يدعى “عثمان داميين” ويبلغ من العمر 22. سنة، وينحدر من مدينة سلا، ويشتغل ضمن الفيلق الدركي المكلف بحراسة القصر الملكي بطنجة.

الهالك يقطن على بعد أمتار من مسرح الحادث، وقد خلف مقتله حزن عميق في صفوف زملائه الذين حلوا بمسرح الحادث وهم في حالة من الصدمة والذهول.

مصادر خاصة اكدت أن عائلة الفقيد في طريقها الى مدينة طنجة، كما أنه من المتوقع أن يوارى الثرى يوم غد بنسقط رأسه بسلا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق