العماري يرسل دعوات لأعضاء المجلس لحضور الدورة في تحدٍّ للسلطة

ذكرت مصادر حسنة الإطلاع لموقع مُباشر، أن إلياس العماري رئيس جهة طنجة – تطوان – الحسيمة، يعمل جاهدا لأجل تعبئة أعضاء المجلس لحضور دورة أكتوبر المزمع انعقادها يوم الإثنين 7 أكتوبر 2019.

وكشفت ذات المصادر، أن أعضاء المجلس توصلوا بدعوات لحضور أشغال دورة أكتوبر لمجلس جهة الشمال، تحمل ختم المجلس خلافا لما تجري به العادة، حيث كانت السلطات التابعة لولاية جهة طنجة – تطوان – الحسيمة، هي المسؤولة المباشرة عن إعداد الدعوات وإيصالها لأعضاء المجلس المتواجدين بالأقاليم البعيدة عن طريق العمالات لضمان حضورهم، مايؤكد فرضية وجود أزمة غير مسبوقة بين إلياس العماري ووزارة الداخلية.

هذا، وفي حال نجاح العماري في تعبئة أعضاء المجلس وإكمال النصاب القانوني، فإن الأخير سيعلن عن استقالته التي ظلت غامضة لحدود الساعة أمام الرأي العام، مع الكشف عن حقائق ستكون مفاجئة، يضيف المصدر.

وفي السياق ذاته، كشفت تقارير إعلامية أن أغلبية العماري بمجلس الجهة تسعى جاهدة لإحباط مساعي العماري بترأس دورة أكتوبر، من خلال اللجوء لآلية النصاب القانوني، والذي سيتعذر في حال عدم اكتماله انعقاد أشغال الدورة.

ويرى متتبعون للشأن السياسي بالمدينة أن إلياس العماري يعيش أزمة نفسية حادة بسبب الحصار المضروب عليه، حيث ذكر مصدر مقرب من الياس أن الأخير سافر يوم أمس الى العاصمة الإسبانية مدريد، وتضاربت الأنباء ما إذا كان إلياس سيعود قبل انعقاد الدورة أم سيكلف أحد نوابه بترأس الدورة، ونشير الى أن هذه المرة الثانية التي سافر فيها الياس العماري الى مدريد منذ تقديمه للإستقالة يوم 28 شتنبر المنصرم، وحسب ذات المصدر أن الأخير يخضع لعلاج طبي في العاصمة الإسبانية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق