العيدوني: لست ماء العينين حتى يتضامن معي بيجيديو جماعة طنجة

استنكر عبد السلام العيدوني النائب السابع لعمدة مدينة طنجة، تجاهل مجلس جماعة طنجة للدعوى القضائية المرفوعة ضده، بسبب بيع المحجز الجماعي لسيارة في المزاد العلني لمواطن تبين فيما بعد أنها مزورة، وبحكم أن المُوَقع (الطرف البائع) هو عبد السلام العيدوني  بصفته المكلف بتدبير المحجز الجماعي .

واستغرب العيدوني في معرض مداخلته في دورة جماعة طنجة العادية لشهر فبراير يوم الخميس الماضي، من عدم تحريك مجلس الجماعة الذي يسيره حزب العدالة والتنمية بالأغلبية ساكنًا، وعدم تكليف حتى محامي الجماعة للوقوف بجانبه، واسترسل العيدوني :” أنا لست ماء العينين ليدافع عني البيجيدي، ويحز في نفسي موقفكم من هذه الدعوى القضائية المرفوعة ضدي، وتتضامنون فقط مع ذويكم، وموقفي سأعلن عليه بعد الجلسة القضائية المرفوعة ضدي .

وسيمثل عبد السلام العيدوني يوم 13 فبراير الجاري أمام قاضي التحقيق بالمحكمة الإبتدائية بطنجة، وهو نفس الملف الذي وجه بسببه قاضي التحقيق استدعاءً مماثلا إلى مدير المحجز الجماعي بطنجة، (أ.م) للمثول أمام أنظار غرفة التحقيق الثانية، قصد الاستماع إلى أقواله بخصوص تهم تتعلق بجنح النصب والاحتيال، على إثر بيع سيارة مزورة كانت مودعة بالمحجز في شهر يوليوز من سنة 2017، عن طريق المزاد العلني .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!