اللاعب حمامي يتهم اتحاد طنجة بتزوير عقده

أكدت الخبرة القضائية الإتهامات التي وجهها محمد حمامي، اللاعب السابق  لفريق اتحاد طنجة، بخصوص تورط إدارة اتحاد طنجة في تزوير العقد الذي كان يربطه بالفريق.

وأثبتت الخبرة القضائية التي أجريت على العقد بأمر من المحكمة الإدارية بمدينة الدار البيضاء، تورط إدار الفريق الطنجي في تزوير عقد اللاعب حمامي، عن طريق إضافة بند إلى العقد ينص على فسخ عقد اللاعب تلقائيا إذا لم يشارك في 15 مباراة، دون أن يوقع عليه اللاعب.

وبهذا يكون فريق عاصمة البوغاز، مطالبا بدفع مستحقات اللاعب التي في ذمته، والتي يكفلها له العقد الممتد لثلاث سنوات، مع العلم أن منحة توقيعه السنوية تبلغ 70 مليون سنتيم.

هذا ولم تخرج إدارة فريق اتحاد طنجة بأي تعليق حول نتائج الخبرة القضائية التي أدانت الفريق، علما أن اللاعب حمامي، ليس اللاعب الأول الذي اتهم إدارة الفريق بالتزوير بل سبق للاعب رشيد حسني أن وجه نفس التهمة للفريق بعد إضافة نفس البند إلى عقده.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق