المجلس العلمي الأعلى يطلق منصة تواصلية ضمانا لاستمرارية أنشطته

أحدثت الأمانة العامة للمجلس العلمي الأعلى منصة إلكترونية تواصلية عن بعد تعتمد على تطبيق “TEAMS”، وذلك رغبة منها في إرساء آليات التواصل بين مختلف مكونات المؤسسة العلمية مركزيا جهويا ومحليا.

ويرغب المجلس العلمي الأعلى في مواكبة وتيرة التحول الرقمي للإتصال، بهدف تعزيز آليات العمل الجماعي والإنفتاح على عالم الخدمات والمعاملات الرقمية، حتى يتسنى له عقد الإجتماعات واللقاءات التواصلية والتأطيرية عن بعد لضمان استمرارية أنشطة عمل المجالس العلمية المحلية.

وقد أخبرت الأمانة العامة للمجلس العلمي الأعلى، جميع السادة العلماء، رؤساء وأعضاء المجالس العلمية المحلية، وكذا رؤساء الوحدات الإدارية، أنها قامت بفتح حسابات لهم على المنصة الإلكترونية الجديدة على أن تزودهم قريبا بإسم المستعمل والرمز السري عبر بريدهم الإلكتروني.

كما يعتزم المجلس العلمي الأعلى توفير الوسائل اللوجيستيكية عبر إجراء صفقة لاقتناء لوحات الكترونية، فضلا عن برمجته لدورة تكوينية تقنية لفائدة رؤساء الوحدات الإدارية أو من يقوم مقامهم عند الإقتضاء حول المنصة الإلكترونية التواصلية وذلك لضمان نجاح هذه العملية النوعية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق