حصري..استنفار في مصنع “رونو” بعد الاشتباه في اصابة عامل بكورونا

يعيش مصنع شركة “رونو” الواقع بالمنطقة الصناعية ملوسة ضواحي مدينة طنجة، على وقع حالة استنفار غير مسبوق بعد الإشتباه في إصابة أحد العمال بفيروس كورونا المستجد كوفيد-19.

وكشف مصدر مطلع، أنه من بين 370 اختبار تم تعميمه على جميع أجراء المصنع طيلة الأسبوع المنصرم، تم اكتشاف حالة مشبوهة، حيث لايزال التحقق جار منها عبر إجراء اختبار ثاني.

وحسب ذات المصدر، فقد عملت إدارة مصنع “رونو” بطنجة ويتعاون مع السلطات الصحية على تعقيم أماكن عمل الحالة المستشبه في إصابتها و تحديد قائمة الأجراء المخالطين لها ووضعهم تحت الحجر الصحي مع إخضاعهم للتحاليل المخبرية، في انتظار التأكد من سلامتهم الصحية.

هذا، وتسود حالة من التخوف في صفوف عمال المصنع خاصة أن الحالة المشتبه في إصابتها خالطت العديد من العمال، ماقد يسفر عن إصابات أخرى داخل المصنع.

وكانت مجموعة “رونو المغرب”، قد قررت في وقت سابق استئناف نشاط مصنعها بمدينة طنجة، بشكل جزئي انطلاقاً من 27 أبريل الماضي، بعد توقيف الإنتاج يوم 19 مارس، بسبب فرض حالة الطوارئ الصحية، التي انطلقت يوم الـ20 من شهر مارس المنصرم.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق