ساكنة طنجة تطالب بفتح الفضاءات الخضراء

متابعة -زكرياء النايت-

في ظل تراجع مؤشرات انتشار فيروس كورونا المستجد بمدينة طنجة بشكل ملموس، واستقرار معدل الحالات الجديدة المصابة بالداء منذ أزيد من شهر، طالبت ساكنة المدينة بتخفيف القيود المفروضة على الساكنة منذ بداية الجائحة، والمتمثلة أساسا في إغلاق بعض الأحياء مع الساعة الثامنة مساء، فضلًا عن إغلاق جميع المرافق والفضاءات الخضراء على غرار غابة بيرديكاريس الشهيرة وكذا حديقة ڤيلا هاريس واللتين تعتبران المتنفس الرئيسي للطنجاويين.

ولم تعد ساكنة طنجة تجد تفسيرا واضحًا لسبب هذه القيود الصارمة التي تفرضها السلطات المحلية، بالرغم من كون وزارة الصحة صنفت مدينة طنجة كمنطقة آمنة وبيضاء منذ أسبوعين، إلا أن لجنة القيادة والتتبع المحلية لم تتفاعل مع مستجدات وزارة الصحة مفضلة الإبقاء على جميع القيود المطبقة بالمدن الموبوءة على غرار الدارالبيضاء ومراكش.

هذا وشهدت مدينة طنجة في الأيام الآخيرة مظاهرات كثيرة أمام مقر ولاية طنجة-تطوان-الحسيمة لعدد من المهنيين في مختلف القطاعات، يطالبون بالسماح لهم بممارسة عملهم بشكل طبيعي دون قيود.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق