طالبة بكلية الحقوق بطنجة بالحجر الصحي ووالدها يفارق الحياة

مأساة حقيقية تعيشها أسرة طالبة بكلية الحقوق بجامعة عبد المالك السعدي بمدينة طنجة، بعد أن تمكن فيروس كورونا من أقرب المقربين إليها، متسببا في وفاة والدها.

وحسب مصدر مطلع، فإن الطالبة المسماة “فرح”  تخضع رفقة أخوها للحجر الصحي بفندق أهلا، بعد تأكد إصابتهم بفيروس كورونا المستجد فيما لم تُصاب أختها ووالدتها بالفيروس حسب  ما أكدته التحاليل المخبرية، وكأن ذلك لا يكفيها لتصدم بفاجعة وفاة والدها في وقت متأخر من مساء أمس الثلاثاء بمستشفى محمد السادس، متأثرا بإصابته بالفيروس.

مصدر مقرب من الطالبة أكد لمٌباشر، أن الأسرة التزمت بكل حزم لتعليمات الجهات الوصية وبالحجر الصحي، ووالدها وحده من كان يخرج من البيت للتسوق في حي بنديبان

وبهذه المناسبة الأليمة نتقدم بأحر التعازي والمواساة لأسرة الطالبة وإنّا لله وإنّا إليه راجعون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق