عبد العزيز بنعزوز قريب من مغادرة حزب الأحرار بطنجة

ذكرت مصادر جد مطلعة لموقع مٌباشر، أن الكاتب الإقليمي لحزب التجمع الوطني للأحرار بطنجة “عبد العزيز بنعزوز”، قاب قوسين وأدنى من مغادرة حزب الأحرار.

ووفق ذات المصادر أن بنعزوز جمد مهامه في الحزب منذ أزيد من 6 أشهر، حيث يغيب عن كل اجتماعات الحزب الإقليمية بما فيها المتعلقة بمكتب الإتحادية التي يرأسها، كما لوحظ غيابه عن اللقاء الجهوي الذي نظم بفندق موفنبيك بطنجة وحضره رئيس الحزب عزيز أخنوش ومكتبه السياسي وكل قيادات الحزب.

وفسر متتبعون للشأن السياسي بالمدينة، أن بنعزوز يرسل اشارات قوية للحزب عن نيته الترشح بقميص حزب سياسي أخر في الاستحقاقات الجماعية المقبلة.

وحول أسباب مقاطعة بنعزوز لأنشطة حزب الأحرار، عزا مقربون منه لمباشر، أن قرارات تتخد داخل الحزب بدون استشارته والأخد برأيه، بالرغم من أنه يعتبر ثاني هرم في الحزب على مستوى المدينة بعد المنسق الإقليمي.

ونفى قيادي في حزب الأحرار بالمدينة، أن يكون بنعزوز على خلاف مع المنسق الإقليمي عمر مورو كما يروج داخل أروقة الحزب، وأضاف: الأخ مورو يمارس مهامه الحزبية بشكل عادي دون التدخل في شؤون مهام الكاتب الإقليمي، وبخصوص مقاطعة بنعزوز لأنشطة الحزب وعدم مزاولة المهام المنوط به، قال: على بنعزوز أن يبرر غيابه عن هياكل الحزب خصوصا وان العد التنازلي للولاية الانتخابية قد شارف على النهاية، ويجب الإشتغال والتنسيق مع مناضلي ومناضلات الحزب، استعدادا للاستحقاقات المقبلة.

وعلم مباشر أن رئيس مقاطعة مغوغة السابق عبد العزيز بنعزوز، جالس قياديين في كل من حزب الإتحاد الدستوري وحزب البام في المدينة، في أفق الإنضمام لأحد الأحزاب في الإنتخابات المقبلة.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق