غرفة مورو تغلق دورة الميزانية في وجه الصحافة

استغرب العديد من الإعلاميين بمدينة طنجة من قرار غرفة التجارة والصناعة والخدمات بطنجة بعقد دورة شهر أكتوبر مغلقة في وجه العموم وكذا الصحافة.

قرار المكتب المسير للغرفة التي يترأسها عمر مورو المنسق الإقليمي لحزب التجمع الوطني للأحرار بطنجة، جاء في إطار التدابير الإحترازية لمحاصرة وباء كورونا، إلا أن المثير هو أن دورات المجالس المنتخبة الأخرى كان يسمح للصحافيين بالحصور والإشتغال في ظروف مريحة، على غرار مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة الذي يترأسه والي الجهة محمد مهيدية.

بعضهم ربط منع الصحافيين من تغطية أشغال الدورة، بالنقاط المدرجة في جدول الأعمال، وعلى رأسها ميزانية 2021، مصادر مٌباشر أفادت أن دورة أكتوبر ستشهد نقاشا ساخنا بسبب عدم تطبيق الغرفة لسياسة ترشيد النفقات في زمن كورونا، حيث تعقد الغرفة عدد من الإجتماعات في فنادق فاخرة، في حين لا يتم استخدام مقر الغرفة بطنجة الذي كلف ترميمه واصلاحه ملايين الدراهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق