هل شيدت المحكمة الجديدة بطنجة فوق بُحَيرة؟.. حادث اهتزاز يدفع لإجلاء الموظفين من مكاتبهم

حالة استنفار قصوى تلك التي يشهدها المقر الجديد للمحكمة الإبتدائية بمدينة طنجة، في هذه الأثناء، عقب اهتزاز أساسات المبنى الذي لم يمر على افتتاحه سوى أشهر قليلة.

وحسب شهود عيان، فقد اضطر موظفو المحكمة لمغادرة مكاتبهم بعدما شعروا بالهزة التي وصفت بالمريبة وغير المسبوقة، حيث تم نقلهم جميعا إلى مرآب المبنى إلى غاية التأكد من طبيعة الحادث.

ورجحت مصادر متطابقة، أن يكون للوعاء العقاري الذي شيد فوقه مقر المحكمة الجديدة، علاقة بهذا الحادث، على اعتبار أن القطعة الأرضية كانت معروفة لدى الساكنة بتوفرها على كميات هائلة من المياه الجوفية، بل أن مساحة كبيرة منها كانت عبارة عن بحيرة.

ومن شأن هذا الحادث أن بعجل بفتح تحقيق في اختلال تشييد المحكمة الإبتدائية الجديدة، خاصة بعد ما راجت أخبار عن وجود عيوب حقيقية في أعمال الإنشاء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق