مجلس جماعة اكزناية يهدّد بإستقالة جماعية بسبب تصميم التهيئة

متابعة – هيئة التحرير

فجّر مستشاري مجلس جماعة اكزناية في دورة استثنائية انعقد زوال يومه الخميس 25 غشت 2022، مفاجأة من العيار الثقيل يتقدمهم رئيس الجماعة محمد بولعيش، عندما هدّدوا بتقديم استقالة جماعية بسبب التعثر في إخراج تصميم التهيئة للوجود، وهو ما أدخلهم في دوّامة ومواجهة يومية مع المواطنين، دون تقديم حلول عملية لرخص البناء المتوقفة منذ عزل الرئيس السابق للجماعة احمد الإدريسي.

واتهم مستشاري مجلس جماعة اكزناية الوكالة الحضرية، بتعطيل  مصالح المواطنين وتوقيف عجلة الإقتصاد، بما فيها مشاريع التنمية على رأسها قطاع البناء والتعمير، المرتبط بعدة قطاعات أخرى حيث يخلق آلاف فرص الشغل.

وكما كان متوقعا فقد غاب مدير الوكالة الحضرية عن حضور الدورة حيث أرسل من ينوب عنه، مخافة تكرار سيناريو دورة جماعة طنجة، حين صبّ مستشارون جام غضبهم على مدير الوكالة الحضرية، الذي وجد نفسه في إحراج أمام الجميع بعد تقديمه لتقرير اعتبره ممثلي الساكنة بغير المقنع والواهي.

وكشف مستشار بجماعة اكزناية في حديثه مع مٌباشر، أن مدير والوكالة الحضرية يشكل جزء كبير من مشكل تصميم التهيئة، متهمين إياه رفع تقارير كتابية وشفهية لوزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة لا تمت للواقع بصلة، لغايةٍ في نفسه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى