من جديد..الغاز يخنق أنفاس أربعيني بطنجة

اهتزت مدينة طنجة، مساء اليوم الخميس، على وقع حادثة اختناق جديدة راح ضحيتها شخص في عقده الرابع بعدما لفظ أنفاسه الأخيرة نتيجة اختنقاه بغاز البوتان.

وحسب المعطيات المتوفرة، فإن الهالك المسمى قيد حياته “أحمد.أ” والبالغ من العمر 46 سنة، لفظ أنفاسه الأخيرة داخل منزله الكائن بحي الرهراه التابع ترابيا لنفوذ مقاطعة طنجة المدينة، بسبب مضاعفات اختناقه بغاز البوتان، ماخلف صدمة وحالة من الحزن والألم وسط أهله ومعارفه.

عناصر الشرطة التابعة لولاية أمن طنجة حلت بالمكان فور علمها بالموضوع، وفتحت تحقيقا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة من أجل الوقوف على ظروف الواقعة، بينما جرى نقل جثة الهالك نحو مستودع الأموات بمستشفى الدوق دو طوفار.

وجدير بالذكر أن مدينة طنجة اهتزت مساء يوم الأربعاء، على وقع فاجعة، إثر مصرع عون سلطة وزوجته وإثنين من أبنائه اختناقا بسبب غاز البوتان وسط منزل بحي مغوغة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق