من يوقف مشاهير التفاهة الذين يخرقون حالة الطوارئ بطنجة عند حدّهم؟

يسود غضب شديد في صفوف ساكنة طنجة بسبب المحسوبية التي تتعامل بها السلطات في المدينة، حيث أنه في الوقت الذي تلاحق عناصر الشرطة وأعوان السلطة بطنجة النساء في الشوارع، بسبب حضورهم لحفل زفاف وخرقهم لتدابير حالة الطوارئ وما لقي ذلك من استنكار، يصول ويجول مشاهير الأنستغرام واليوتوب بكل حرية في شوارع المدينة بعد منتصف الليل، دون أن يتم توقيفهم ومحاسبتهم، والأفضع أنهم يوثقون لخرجاتهم الليلية بمقاطع فيديو وينشرونها على مواقع التواصل الإجتماعي بشكل إستفزازي لمشاعر الساكنة الملتزمة بقرار وزارة الداخلية.

فيسبوكيون طالبوا من النيابة العامة المختصة تطبيق القانون والتعامل مع المواطنين بالمساواة، وتحريك المتابعة في حق مشاهير التفاهة الذين حلّوا بالمدينة في تحدٍّ سافر لقرار السلطات الولائية الذي يمنع دخول المدينة او الخروج منها إلا بعذر مقنع.

ومن المرتقب أن تتفاعل السلطات الأمنية بالمدينة مع مطالب الساكنة، لتوقيف مشاهير التفاهة وتغريمهم، على غرار ما وقع للمنشط التلفزي بالقناة الثانية رشيد العلالي الصيف الماضي، بعد خرقه لقرار السلطات الولائية بطنجة القاضي بمنع ولوج الشواطئ، حيث تم استدعائه للدائرة الأمنية الثالثة وتحرير محضر المخالفة في حقه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق