نصب تذكاري لضحايا فاجعة مصنع طنجة

دشن الإتحاد الجهوي لنقابات طنجة صباح اليوم فاتح ماي الجاري، نصب تذكاري تكريما لأرواح ضحايا مأساة عمال وعاملات معمل طنجة والبالغ عددهم 28 الذين لقوا حتفهم غرقا يوم الإثنين 8 فبراير 2021، بسبب انجراف مياه الأمطار الى داخل مصنع النسيج.

وكشف الكاتب الجهوي لإتحاد نقابات طنجة علي عبد الصادق في اتصال مع مٌباشر، أن البادرة جائت إكراما لأرواح شهداء لقمة العيش، وكذلك لتذكير الطبقة العاملة المغربية بهذه الحادثة الأليمة، ومواصلة النضال من أجل العمل اللائق لعموم الطبقة العاملة المغربية.

وقد قرأ مناضلو الإتحاد المغربي للشغل بالمناسبة سورة الفاتحة ترحما على أرواح الضحايا، كما طالب الإتحاد في بلاغ له، السلطات الحكومية والسلطات العمومية الإفصاح عن نتائج الأبحاث وتحديد المسؤوليات المترتية عن الفاجعة، وكذا بتطبيق اجراءات الصحة والسلامة المهنية التي اعلنت عنها الحكومة في كافة المعامل والوحدات الإنتاجية، واتخاذ التدابير الوقائية اللازمة حتى لا تتكرر مثل تلك المآسي.
وجدد الاتحاد المغربي للشغل في ذات البلاغ تضامنه ومؤازرته لأسر الضحايا.

نصب تذكاري لضحايا فاجعة مصنع طنجة 2

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق