ولاية أمن طنجة تفقد أحد رجالاتها

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، تلقت أسرة الأمن الوطني بطنجة خاصة والمغرب عامة ببالغ خبر وفاة العميد الإقليمي “لواء الدين عبد الكبير” بمسقط رأسه “بالجديدة”، بعد صراع مرير مع المرض الخبيث.

وكان الفقيد يشغل قيد حياته رئيس المنطقة الأمنية الأولى بطنجة كما شغل كذلك رئيس الدائرة السابعة والثامنة والخامسة بنفس المنطقة الأمنية.

الفقيد كان يتمتع بأخلاق عالية ومعروف بتفانيه في العمل وإخلاصه للإدارة العامة للأمن الوطني.

وبهذه المناسبة الأليمة تتقدم أسرة موقع “مٌباشر” بأحر التعازي لأسرة الفقيد الصغيرة والكبيرة، داعين الله عزّ وجلّ أن يسكن الفقيد فسيح جنانه وأن ينزل عليه رحمته وأن يلهم أهله وذويه جميل الصبر والسلوان ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق