بعد نجاتها من كورونا.. فتح محلاّت تجارية بصفة استثنائية في شفشاون استعدادا لعيد الفطر

شرعت بعض المحلات التجارية بمدينة شفشاون، اليوم الإثنين، في فتح أبوابها بصفة إستثنائية في وجه ساكنة المدينة، ومزاولة نشاطها التجاري استعدادا لعيد الفطر، وذلك بموجب اتفاق بين عامل الاقليم مع ممثلي جمعيات ونقابة التجار والحرفيين.

وحسب بلاغ لنقابة وجمعيات التجار والحرفيين بشفشاون، فقد جرى الإتفاق، بالسماح بفتح محلات بيع الملابس الجاهزة بجميع أشكالها، ومحلات بيه الأحذية الجلدية والرياضية، هذا فضلا عن محلات الملابس التقليدية.

ووفق ذات البلاغ، فتم تحديد الوقت المعمول به لفتح وإغلاق هاته المحلات، من الساعة التاسعة صباحا لغاية الساعة الخامسة، مع ضرورة اتخاذ واحترام الإجراءات الاحترازية التي تفرضها حالة الطوارئ الصحية، وتحديد مسافة الأمان بين المتبضعين لتفادي الإزدحام، ووضع الكمامات الوقائية، وكذا توفير المواد المعقمة بهذه المحلات.

أما بخصوص الحرفيين، أشار ذات البلاغ، فقد تم السماح بالعمل لصنف “الكهربائيين”، و”السباكين” (اصلاح الماء)، ومحلات إصلاح الهواتف النقالة، مع التزام الجميع باحترام شروط السلامة المذكورة أعلاه

وخلص البلاغ، إلى ان السلطة المحلية وممثلي جمعيات التجار والحرفيين، تهيب بالجميع لضرورة احترام ما تم الإتفاق عليه، حفاظا على سلامة المواطنات والمواطنين بمدينة شفشاون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق