المستشار البرلماني الحمامي يودع حزب الأصالة والمعاصرة

ذكر مصدر مقرب من محمد الحمامي النائب البرلماني بمجلس المستشارين عن حزب الأصالة والمعاصرة، أن الأخير حسم في قرار مغادرته لحزب البام نهاية الولاية الإنتدابية.

وكشف ذات المصدر، أن الحمامي قريب من الإلتحاق بحزب الحركة الشعبية والترشح بإسمها في الاستحقاقات المقبلة، مسترسلا أن الحمامي تلقى أيضا عرضا من حزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية، حيث جرت اتصالات هاتفية الأسبوع الماضي بين الحمامي وادريس لشكر الكاتب العام لحزب الوردة، الذي يعول على شعبية الحمامي في أكبر مقاطعة في المغرب، لضمان مقعد مقعد نيابي في طنجة.

ولا يخفى على الجميع، أن علاقة محمد الحمامي بالمنسق الإقليمي للبام بطنجة أحمد الإدريسي هي علاقة متوترة، منذ اصطفاف الحمامي الى جانب تيار حكيم بنشماش الأمين العام السابق لحزب الأصالة والمعاصرة، ضد تيار المستقبل الذي قاده الأمين العام الحالي عبد اللطيف وهبي.

مصادر مٌباشر، أفادت أن الحمامي ايضا منزعج من استقطاب أحمد الإدريسي لأسماء سياسية وازنة في المدينة للترشح بإسم الجرار في انتخابات 2021.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق