“مصنع طنجة”..قاضي التحقيق يؤجل جلسة الإستنطاق وشقيق المتهم يستنكر محاكمته وحيدا

متابعة -محمد ياسين البقالي- 

قرر قاضي التحقيق لدى المحكمة الإبتدائية بطنجة، زوال اليوم الأربعاء، تأجيل جلسة الإستنطاق التفصيلي لصاحب مصنع النسيج بطنجة، الذي كان مسرحا لحادث غرق 28 عامل وعاملة جراء تسرب مياه الأمطار إلى داخل المصنع الذي يوجد في سرداب منزل بحي النصر بمدينة طنجة.

ومثل صاحب المصنع المسمى “عادل.ب” زوال اليوم الأربعاء، أمام قاضي التحقيق  من أجل الإستنطاق التفصيلي ومواجهته بالتهم التي توبع بها من طرف وكيل الملك، حيث تقرر إرجاء جلسة استنطاقه إلى غاية السابع من شهر أبريل المقبل.

أخ صاحب المصنع وفي حديث مع موقع مُباشر، أكد أن قاضي التحقيق قرر تأجيل جلسة الإستنطاق للمرة الثانية على التوالي ، مضيفا أنه تم رفض طلب السراح المؤقت التي تقدم به الدفاع،  واستمرار متابعته في حالة اعتقال.

كما استنكر أخ المتهم تقديم أخيه “كبش فداء” لهذا الحادث ومتابعته وحيدا في هذا الملف، مستغربا في الوقت ذاته من عدم تقديم باقي المسؤولين أمام أنظار العدالة، وذلك بالرغم من فتح تحقيق واسع في الحادث الذي هز تلرأي العام الوطني.

ويتابع صاحب المصنع من أجل “القتل غير العمد، وخرق مقتضيات قانون الطوارىء الصحية، وفتح مقاولة بدون ترخيص، وتشغيل قاصرين دون إذن، وعدم مراعاة شروط الصحة والسلامة داخل المقاولة”، حسب صك الإتهام الموجه من النيابة العامة.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق