مصدر يكشف حقيقة صور تعذيب أب لأطفاله بطنجة

أثارت صور طفلين تظهر عليهما آثار ضرب وتعذيب سخط وغضب رواد مواقع التواصل الإجتماعي، عقب انتشارها كالنار في الهشيم خلال اليومين الماضيين، في صفحات الفايسبوك وتطبيقات التراسل الفوري.

وكشف مصدر مقرب من القضية لموقع مُباشر، أن الصور تعود لطفلين يقطنان في حي بئر الشفاء بمدينة طنجة، وقد تم تسريبهما من قبل والدتهما في محاولة للضغط على زوجها ودفع مصالح الأمن لاعتقاله.

وفي التفاصيل، أفاد المصدر ذاته، أن الزوجة ووالدة الطفلين تقدمت بشكاية لدى مصالح الدائرة الأمنية السابعة بمدينة طنجة، ادعت من خلالها تعرضها للضرب هي وأبنائها من قبل زوجها، معززة شكايتها بصور توثق ذلك وهي الصور التي قامت بتسريبها ونشرها بمواقع التواصل الإجتماعي فيما بعد.

وعلى إثر ذلك، باشرت مصالح الأمن تحرياتها في القضية، حيث قامت باستدعاء الزوج موضوع الشكاية والإستماع إليه بخصوص المنسوب له، ليتبين بعد ذلك أن الصور التقطت قبل حوالي سنتين، وأن الزوجة التي تقدمت بالشكاية مدمنة على المخدرات وغادرت المنزل لما يزيد عن 8 أشهر، مخلفة وراءها طفليها.

وأكد المصدر، أن النيابة العامة المختصة وبعد استشارتها في القضية قررت عدم متابعة المعني عقب اطلاعها على كافة التفاصيل المحيطة بالقضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق