الاتحاد العربي للنقابات يعقد مؤتمره الثاني بمراكش

يعقد الاتحاد العربي للنقابات مؤتمره الثاني أيام 3 و4 أكتوبر الجاري بقصر المؤتمرات بمدينة مراكش، المملكة المغربية بمشاركة أكثر من 300 مندوبا وضيفا من المنظمات الأعضاء ومن المجتمع المدني والمنظمات الدولية والإقليمية الشريكة والصديقة من أوروبا وآسيا وأفريقيا وبحضور الأمينة العامة للاتحاد الدولي للنقابات.

   وسيتم على ضوء هذا المؤتمر تجديد الهيئات الدستورية للاتحاد العربي للنقابات لمدة نيابية جديدة تمتد من سنة 2018 إلى سنة 2022. كما سيناقش المؤتمرون التقرير المالي وتقرير النشاط وكذلك خطة العمل المستقبلية للاتحاد.

هذا وسترافق أعمال المؤتمر أنشطة أخرى أهمها تنظيم الندوة الختامية الأولى لبرنامج “النهوض بالحوار الاجتماعي في جنوب المتوسط” وذلك يوم 2 أكتوبر 2018 بقصر المؤتمرات بمراكش بحضور وزراء العمل والمنظمات النقابية ومنظمات أصحاب العمل والمجالس الاقتصادية والاجتماعيةومنظمات المجتمع المدني في كل من المغرب وتونس والأردن. وسيتم على ضوء هذه الندوة المصادقة على مشروع ميثاق يحدد مفهوما جديدا موحدا للحوار الاجتماعي وسبل تطويره بين الأطراف الاجتماعية في البلدان الثلاثة المذكورة.

كما ستنتظم على هامش المؤتمر ثمانية ندوات يوم 5 أكتوبر حول مواضيع تتصدر اهتمامات النقابات العربية، مثل الحوار الاجتماعي والعمل الجبري ودعم انتساب الشباب للعمل النقابي وحماية المرأة من أشكال التحرش في مواقف العمل والأهداف الأساسية للتنمية المستدامة وسبل النهوض بالإعلام النقابي.

 وسعيا لتسهيل عمل السادة الصحفيين ومختلف وسائل الإعلام، خصصت السكريتارية التنفيذية للاتحاد العربي للنقابات فريقا للعناية بالصحفيين وتسهيل مهامهم.

مقالات ذات صلة

إغلاق