مشتبه بهم في أحداث الشغب بتطوان يمثلون أمام وكيل الملك

علم موقع الجريدة أن المشتبه في تورطهم في أحداث الشغب التي شهدتها مدينة تطوان يوم الجمعة الماضي، بعد نهاية المباراة التي جمعت فريق الحمامة البيضاء ضد نظيره الكوكب المراكشي مثلوا اليوم أمام وكيل الملك بإبتدائية تطوان، وعددهم عشرة أشخاص من بينهم قاصرين، حيث تتابعهم النيابة العامة بتهم تتعلق بإلحاق خسائر مادية بممتلكات الغير.

وأفادت مصادر مطلعة على أن الموقوفين ينتمون للفصيل التشجعي ” لوس مطادوريس“، حيث تم توقيفهم وتحديد هوياتهم، بعدما رصدتهم كاميرات المراقبة لبعض الوكالات البنكية والمحلات التجارية بأهم شوارع المدينة.

وجدير بالذكر أن المسيرة التي قادها المئات من جمهور المغرب التطواني تنديدا على مقتل الطالبة “حياة بلقاسم” برصاص البحرية الملكية على متن قارب مطاطي يحمل مرشحين للهجرة السرية، تحول الى احداث شغب وتخريب ، ورفع جت خلالها شعارات انفصالية من قبيل “الشعب يريد اسقاط الجنسية” كما رفعت أعلام دولة اسبانيا، وهو ما خلف موجة من الاستنكار في صفوف المغاربة على موقع التواصل الاجتماعي لهاته التصرفات الطائشة.

 

مقالات ذات صلة

إغلاق