إلياس العماري يحل بطنجة ويربك حسابات البام بالشمال

أربك إلياس العماري رئيس مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة “المستقيل”، حسابات الأحزاب السياسية بطنجة خصوصا حزب البام، بعد حلوله بمدينة طنجة الأسبوع الماضي قادما إليها من العاصمة الفرنسية باريس، حيث اجتمع مع بعض مستشاري الجرار.

وقد شوهد العماري الأسبوع الماضي بإحدى المقاهي المطلة على الكورنيش مع أحد برلمانيي الحزب واجتمع أيضا مع مستشار جماعي أخر، وهو ما فُسّر بأن الرجل القوي في البام مازال يشتغل في الكواليس ويسعى الى تقوية المحسوبين على تياره داخل أجهزة الحزب قبيل الإستحقاقات المقبلة.

وكشفت مصادر مٌباشر الخاصة، أن زيارة إلياس العماري خلقت استنفارا في صفوف مدبري شؤون حزب الجرار بالشمال، خصوصا بعدما وصل الى أذانهم، أنه غير راض عن اللوائح التي يتم الترويج لها والطريقة الشعبوية التي يتم بها تدبير مرحلة قبل الإنتخابات، خصوصا تزكية عادل الدفوف كوكيل للائحة البرلمان عن دائرة طنجة أصيلة.

واستبعدت مصادرنا، عودة العماري الى الترشح بإسم أي حزب سياسي في انتخابات 2021، مردفة بأن إلياس العماري اعتزل السياسة وتفرغ لمشاريعه بإسبانيا وإنجلترا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق