الدرك الملكي يحقق مع العناصر المكلفة بحراسة شاطئ اشقار

مثل صباح اليوم الثلاثاء ما يقارب من 10 عناصر تنتمي للقوات المسلحة الملكية أمام الضابطة القضائية للدرك الملكي بالقيادة الجهوية بطنجة، من أجل الاستماع اليهم وأخد افادتهم في قضية الزورق المطاطي المحمل بالحشيش الذي انطلق من شاطئ روبنسون بأشقار في الساعات الأولى من صباح يوم أمس الاثنين.

وحسب مصادر رسمية أن دورية للبحرية الملكية اطلقت النار على زورق مطاطي سريع محمل بكمية مهمة من مخدر الشيرا بلغت طن ونصف، رفض الامتثال لتعليماتها بالتوقف، حيث أصابت النيران شخصين كانا على متن الزورق المطاطي أحدهما فارق الحياة على الفور، فيما توفي الشخص الثاني بقسم العناية المركزة بمستفى محمد الخامس، كما أسفرت العملية عن توقيف شخصين آخرين.

وعلم مٌباشر أن الدرك الملكي يسعى في التحقيق مع خفر السواحل بشاطئ أشقار التأكد من خلو اي شبهة مع شبكة تهريب المخدرات نحو اسبانيا، كما انه لو ثبت وجود اي تهاون أو تقصير في حراسة الشريط الساحلي سيتم ترتيب الجزاءات القانونية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!