المحكمة تدين الممثل الجزائري 8 أشهرًا نافذة

متابعة -زكرياء نايت-

أدانت المحكمة الابتدائية لمدينة مراكش، صباح يوم أمس الأربعاء، الممثل الفرنسي ذي الأصول الجزائرية، إبراهيم بوهليل، بالحبس لمدة ثمانية أشهر نافذة مع أداء غرامة قيمتها 500 درهم، على إثر الأفعال المجرمة التي بثها عبر مقطع فيديو وهو يقوم بإهانة المرأة المغربية.

كما أدانت غرفة المحكمة الإبتدائية صديقه الملقب ب”زبار بوكينغ” بالحبس لسنة نافذة لنفس الأفعال المنصوص عليها أعلاه مع أداء غرامة قدرها 500 درهم.

هذا وكانت النيابة العامة قد أمرت بتوقيف الممثلان الفرنسيان الجزائريان بعد نشرهما لمقاطع فيديو عبر مواقع التواصل الإجتماعي وهما يسيئان للمرأة المغربية، فضلًا عن استهزائهما ببعض الأطفال المتجولون حينما زعما أنهما ولدا هاذين الطفلين مع بائعات الهوى مقابل 100 درهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق