المحكمة تصدم دنيا باطمة وترفع من مدة العقوبة

أصدرت غرفة الجنايات الاستئنافية بمحكمة الاستنئاف بمراكش، اليوم الأربعاء، عقوبتها في حق الفنانة دنيا بطمة المتابعة على خلفية قضية حساب فاضح المشاهير المعروف بـ “حمزة مون بيبي”، حيث قضت برفع عقوبتها من 8 أشهر سجنا نافذا إلى سنة كاملة.

وتابعت النيابة العامة دنيا بطمة، من أجل تهم المشاركة في الدخول إلى نظام المعالجة الآلية للمعطيات عن طريق الاحتيال والمشاركة عمدا في عرقلة سير هذا النظام وإحداث اضطراب فيه وتغيير طريقة معالجته، وبث وتوزيع عن طريق الأنظمة المعلوماتية أقوال أشخاص وصورهم دون موافقتهم وبث وقائع كاذبة قصد المساس بالحياة الخاصة للأشخاص بقصد التشهير بهم والمشاركة في ذلك والتهديد وعرقلة سير هذا النظام.

كما قررت المحكمة خفض عقوبة عائشة عياش إلى سنة واحدة، مع تأييد باقي الأحكام الابتدائية في حق المدانين في القضية ذاتها.

وفي حالة تم رفض طلب النقض الذي سيتقدم به دفاع دنيا باطمة، فسيتم اعتقالها فورا لقضاء العقوبة السجنية الصادرة في حقها.

وكانت المحكمة الابتدائية في مراكش، قد قضت في حق الفنانة دنيا بطمة، بثمانية أشهر سجنا نافذة، فيما قضت في حق شقيقتها ابتسام بسنة واحدة سجنا نافذة، وسنة ونصف سجنا نافذة في حق مصممة الأزياء عيشة عياش، وصوفيا شاكيري بعشرة أشهر، إضافة إلى غرامة مالية قدرها مليون سنتيم لكل واحدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق