بعد فاجعة انهيار منزل بطنجة..السلطات تفرغ منازل مجاورة

أقدمت السلطات المحلية بطنجة على إفراغ منازل مجاورة للمنزل الذي انهار زوال يوم أمس الإثنين بالمدينة القديمة، وهو الحادث الذي خلّف مصرع شخص واحد.

ولقد استنفر الحادث كل المصالح المحلية التي عملت على توقيف مؤقت لأشغال ترميم المنازل الآيلة للسقوط، خوفا من تكرار الفاجعة، خصوصا بعد احتجاج ساكنة الحي واعتراضهم على طريقة ترميم البنايات القديمة بشكل لا يستجييب مع معايير السلامة، وهو ما صرح به بعض من عاين الحادثة لموقع مٌباشر.

ولقد فتحت النيابة العامة المختصة تحقيقا لمعرفة حيثيات وملابسات الحادث، خصوصا وأن الجميع حمّل المسؤولية للشركة المكلفة بترميم المنازل الآيلة للسقوط بالمدينة القديمة بطنجة.

نشير الى أن والي جهة طنجة تطوان الحسيمة محمد مهيدية حلّ بمسرح الحادث بمجرد علمه بالفاجعة، حيث أعطى أوامره بتقديم كافة المساعدات لعائلة الفقيد، وكذا افراغ المنازل المجاورة من السكان بعد تعرضها لشقوق خطيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!