بلدية برشلونة تقطع علاقاتها مع إسرائيل

قررت بلدية برشلونة الإسبانية، قطع علاقاتها المؤسساتية مع إسرائيل، وذلك احتجاجا على العدوان على غزة.

وأوضحت بلديك برشلونة،  أن قرارها مستمر إلى حين وقف إطلاق النار وضمان حقوق الشعب الفلسطينى، موضحة أن جميع الهجمات على المدنيين مدانة، وكذلك أى عقاب جماعى أو تهجير قسرى أو تدمير منهجى للمنازل والبنية التحتية المدنية فضلا عن قطع إمدادات الطاقة والمياه والغذاء والمواد الطبية لأهالى قطاع غزة.

ولفتت إلى أن العقبات الرئيسية أمام السلام الدائم هى احتلال واستعمار الأراضى الفلسطينية، وإنكار حقوق الشعب الفلسطينى، وفقا للقرار، برشلونة علاقاتها مع «إسرائيل»، بالرغم من ارتباطها باتفاقية توأمة مع مدينة تل أبيب لمدة 25 عاما، وفقا لما نقلت وكالة «صفا».

وكانت قد أعلنت عمدة المدينة ، آدا كولاو، فى فبراير الماضى، تعليق اتفاقية التوأمة، مشيرة إلى أن القرار سيظل ساريا حتى تضع «إسرائيل» حدا لانتهاكاتها لحقوق الشعب الفلسطينى وتنفذ التزاماتها بموجب القانون الدولى بشكل كامل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى