تضامنا مع المعتقلين..تنظيمات إسلامية ويسارية تجتمع في مسيرة مليونية بالعاصمة الرباط

من المرتقب أن تشهد شوارع العاصمة الرباط يوم غد الأحد 21 أبريل الجاري، مسيرة مليونية تضامنا مع معتقلي حراك الريف وتنديدا بالأحكام الإستئنافية الصادرة في حقهم. 

هذا وسيشارك في هذه المسيرة عشرات الإطارات المدنية والحقوقية والسياسية من أقصى اليمين إلى أقصى اليسار، استجابة لنداء أطلقه عائلات المعتقلين إثر تأييد إستئنافية البيضاء للأحكام الصادرة في حق المعتقلين، والتي وصفها متابعون بالقاسية.

وقد دعت  الدائرة السياسية لجماعة العدال والإحسان في بلاغ لها توصل مباشر بنسخة منه، إلى المشاركة المكثفة في ذات الوقفة ” تنديدا بتثبيت الأحكام الجائرة في حق معتقلي حراك الريف وتضامنا معهم ومع عائلاتهم المكلومة ومطالبة بإطلاق سراحهم”.

بدورها دعت الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان من خلال بلاغ جميع فروعها في المغرب وكافة المواطنين المغاربة إلى التعبئة والإنخراط المكثف “من أجل فرض إطلاق سراح كل المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي ببلادنا، والمطالبة برفع المقاربة الأمنية عن نضالات الشعب المغربي.” يضيف البلاغ.

من جانبها أعلنت منظمة التجديد الطلابي قبل قليل من يومه السبت، مشراكتها في ذات المسيرة ودعت “جميع أعضائها ومتعاطفيها وكافة الجماهير الطلابية إلى المشاركة بكثافة”، مطالبة ب”تجاوز حالة التراجع الحقوقي بالبلاد وتغليب صوت العقل والحكمة والحوار”.

يشار إلى أن المسيرة ستنطلق من باب الأحد ابتداءا من الساعة 11 صباحا.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى