تقرير دولي يرصد ظهور ملياردير تفوق ثروته 1 مليار دولار بطنجة

كشف تقرير “الثروة الإفريقية”، الذي يرصد حجم الثروة في دول ومدن القارة، بأن عدد الأثرياء المغاربة ارتفع ب35 بالمائة خلال العشر سنوات الأخيرة منذ سنة 2013.

وأشار التقرير الذي تصدره شركة الاستشارات العالميةهينلي أند بارتنرز” بأن المغرب يضم 6800 مليونيرا (تتجاوز ثروتهم مليون دولار) و4 مليارديرات، فيما بلغ عدد الأثرياء الذي تفوق ثروتهم ال100 مليون دولار، 32 شخصا، الشيء الذي وضع المغرب في الرتبة الخامسة إفريقيا والأول مغاربيا من حيث عدد الأثرياء.

ومغاربيا فقد حل المغرب في المركز الأول، فيما حلت الجزائر التي تعد أول الملاحقين للمغرب في اللائحة، في المركز السابع بتراجع كبير في نمو أثريائها خلال العقد الاخير بلغ 28 بالمائة.

التقرير ذاته أوضح أن المغرب إلى جانب الدول الأربعة الأولى في القائمة، والتي اتعتبرها “أسواق الثروة الخمس الكبرى”، تضم 56 بالمائة من الأثرياء الأفارقة الذي تفوق ثروتهم المليون دولار، و90 بالمائة من المليادريرات الأفارقة.

وعلى مستوى المدن، فقد حلت مدينة الدارالبيضاء في المركز 9 إفريقيا خلال العشر سنوات الأخيرة بضمها لنسبة الأكبر للمليونيرات المغاربة ب2800 شخص وملياردير واحد، متبوعة بمدينة مراكش في المركز 13 التي صنفت ضمن أكثر الدول نموا من حيث عدد أثريائها والذي بلغ 65 بالمائة، وأخيرا فقد حلت طنجة في المركز 17 إفريقيا والثالثة وطنيا.

وأبرز ذات التقرير أن مدينة طنجة تحتوي كذلك على 6 أثرياء تزيد ثروتهم عن ال100 مليون دولار، بينما يعيش فيها شخص واحد تفوق ثروته المليار دولار أمريكي (لأول مرة)، مسجلة بهذه الأرقام ارتفاعا في نسبة الثروة بالمدينة بـ42٪؜.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى