جريمة قتل أم انتحار..العثور على جثة خمسيني ضواحي شفشاون

اهتزت ساكنة إقلبم شفشاون، مساء أمس الثلاثاء، على وقع العثور على جثة رجل في عقده الخامس جثة هامدة مرميا بالقرب من الطريق الرئيسية على مستوى مدخل مركز باب تازة، ماخلف صدمة وحالة من الخوف والهلع وسط ساكنة المنطقة.

مصادر محلية كشفت، أن أحد سكان المنطقة اكتشف جثة الهالك عن طريق الصدفة قبل أن يقوم بإشعار مصالح الدرك الملكي، التي حلت على وجه السرعة بعين المكان بمعية عناصر الوقاية المدنية.

هذا، وتجهل لحدود الساعة الأسباب الحقيقية الكامنة وراء وفاة المعني وهل ما إذا كان الأمر يتعلق بجريمة قتل أو انتحار.

وقد تم نقل جثة الهالك لمستودع الأموات بمستشفى محمد الخامس بمدينة شفشاون، فيما باشرت مصالح الدرك الملكي تحقيقاتها للكشف عن هوية الهالك فضلا عن ظروف وملابسات وفاته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق