رجال مال وأعمال وبرلماني يتربصون ببواخر Intershipping بعد الحجز عليها

دخل رجال مال وأعمال في منافسة شرسة للظفر ببواخر شركة الملاحة التجارية أنتر شيپينغ، التي تم الحجز عليها لفائدة إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة، بعد صدور حكم قضائي في الموضوع.

وحسب مصادر عليمة، أن برلماني بمدينة طنجة قريب من الإنضمام الى حزب الأحرار، دخل غمار المنافسة بدوره لشراء بواخر أنتر شيپينغ، حيث أنه قاب قوسين وأدنى من الحصول على رخصة الملاحة البحرية من طرف وزارة النقل والتجهيز.

ويروج في الكواليس بقوة اسم البرلماني الذي يعزم على الظفر بهذه الصفقة بأي ثمن كان، خصوصا وأن له حسابات قديمة مع صاحب شركة أنتر شيپينغ، الذي حكمت عليه المحكمة بأداء ما يناهز 280 مليار سنتيم لفائدة ادارة الجمارك مع الحجز التحفظي على ممتلكاته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق