زيارة مرتقبة للرئيس الفرنسي إلى المغرب مطلع شتنبر

متابعة | هيئة التحرير

من المقرّر أن يقوم الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، بزيارة رسمية للمغرب في الأشهر القليلة القادمة من أجل لقاء الملك محمد السادس.

‏ووفقاً لمصادر دبلوماسية عن موقع “Le Desk”، فإن الزيارة التي كانت مبرمجة بداية شهر ماي المقبل تم تأجيلها إلى شتنبر، بسبب الإنتخابات الأوروبية والألعاب الأولمبية التي ستستضيفها باريس.

‏غير أن هذه الزيارة وبشهادة كل المراقبين، ستكون زيارة فارقة في تاريخ العلاقات بين البلدين، فالرهانات الكبرى والتحديات الإقليمية تفرض هذا التقارب وتعزيز التعاون المشترك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى