شركة شاريوت البريطانية تُطلق أعمال حفر جديدة بحلول شهر مارس

تعمل شركة «شاريوت» البريطانية بتعاون مع شركة إينريجين على خطة تطوير حقل أنشوا المغربي من خلال مفاوضات تشمل القيام بأعمال حفر جديدة وكذا الخدمات البحرية للعمل هذه السنة.

وبحسب شركة شاريوت، نقلا عن موقع “اينيرجي فويس” البريطاني المتخصص في الطاقة، فإن أشغال الحفر البري في المغرب ستنطلق بحلول نهاية الربع الأول من هذا العام (نهاية شهر مارس)، فيما ستبدأ أيضا أعمال حفر جديدة وسط البحر بشراكة مع شركة إينيرجين.

وأشار المصدر ذاته نقلا عن الشركة أن الأخيرة وقعت صفقة مع شركة «سطار فاليي دريللين» قصد توسيع عمل الحفارة رقم 101 بموجب ترخيص “اللوكوس” بالعرائش، مبرزة أن شركة شاريوت البريطانية من المرتقب أن تبدأ حملتها الأولى للحفر نهاية الربع الأول من هذا العام 2024.

وحسب الموقع الإخباري البريطاني، فإن شركة «شاريوت» تتوقع «موافقة وشيكة» على الترخيص البيئي لخطة تضم 20 بئرا برية.


وقالت «شاريوت» البريطانية إنها إلى جانب شركة إينيرجين، تعملان على خطة تطوير حقل «انشوا» بالعرائش حيث شمل ذلك التفاوض على أعمال الحفر والخدمات البحرية للعمل هذا العام، كما يعملون أيضا على اتفاقيات الهندسة والتطوير الأولية (FEED) وتسويق الغاز، مع المزيد من خطط التنقيب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى