شركة لوسيور ترد لأول مرة على حملة المقاطعة

متابعة: زكرياء النايت

بعد حملة المقاطعة لشركة لوسيور الخاصة بتوزيع زيوت المائدة التي أطلقها نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي، خرجت الشركة عن صمتها وردت بشكل رسمي عن أسباب الزيادة.

حيث نشرت شركة “لوسيور كريستال” بيان رسمي توصل “مُباشر” بنسخة منه، أنها تتفهم حجم الغضب الذي أصاب المغاربة بعد الإرتفاع المفاجئ في أثمنة زيوت المائدة.

حيث أوضحت الشركة أن سبب تزايد الأسعار، يعود بالأساس إلى الإرتفاع المهول في أثمنة المواد الخام الزراعية لإعداد زيت المائدة على المستوى الدولي، مشيرة إلى أنه منذ شهر ماي الماضي، ارتفع سعر اليوغا بنسبة %80 بينما ارتفع سعر عباد الشمس بنسبة %90.

وأردفت شركة لوسيور عبر بلاغها، أن سياسة تخزين المواد الخام التي اعتمدتها، مكنتها من تأخير تداعيات ارتفاع الأسعار العالمية على المستهلكين المغاربة.

وفي ظل استمرار الإرتفاع على أسعار المواد الخام الزراعية، وجدت شركة “لوسيور كريستال” نفسها مضطرة إلى الزيادة في أثمنة زيت المائدة.

جدير بالذكر أن العديد من المواطنين عبروا من امتعاضهم الشديد من هذه الزيادة الصاروخية في أثمنة زيت المائدة، حيث دعا الكثير منهم إلى مقاطعتها والإستغناء بشكل نهائي عنها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق