قيادات حزب “الأحرار” تدعم بقوة ترشيح بدر الطاهري للانتخابات الجزئية عن دائرة مكناس

أكد حزب التجمع الوطني للأحرار خلال مؤتمره الجهوي أمس السبت بمدينة مكناس، “أكد” بكل مكوناته عن استعداده الكامل لمواصلة الانخراط الفعال في الدينامية الجديدة للحزب، ومواكبة العمل الحكومي والمساهمة في تنزيل التزامات الحزب على مستوى العمل الحكومي وأيضا على مستوى المجالس المنتخبة.

وحضر أشغال هذا المؤتمر الجهوي، أعضاء المكتب السياسي للحزب ويتعلق الأمر بكل من محمد أوجار، عضو المكتب السياسي للحزب، الذي ترأس المؤتمر، وراشيد الطالبي العلمي، رئيس مجلس النواب، ومصطفى بايتاس، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان، الناطق الرسمي باسم الحكومة، ومحمد غياث، رئيس فريق “الأحرار” بمجلس النواب، ومحمد شوكي، النائب البرلماني، والمنسق الجهوي للحزب، وسعد برادة، رئيس اللجنة الوطنية للانتخابات بالحزب، وزينة شاهيم، النائبة البرلمانية.

هذا وشهد المؤتمر حضورا كبيرا لبرلمانيي ومنتخبي الحزب، ومنسقي أقاليم الجهة ورؤساء المنظمات الموازية بالجهة، ومناضلات ومناضلي الحزب، الذين جاؤوا من مختلف أقاليم جهة فاس-مكناس للمشاركة في هذا العرس التنظيمي، والذين عبروا عن تمسكهم بالحزب والالتفاف بقياداته الوطنية والجهوية.

وأكد محمد أوجار أن عزيز أخنوش، رئيس الحزب، كلفه ليكون رئيسا لهذا المؤتمر الجهوي، مشيدا بالنتائج التي حققها الحزب على مستوى الجهة خلال الانتخابات الأخيرة، مضيفا “نلنا ثقة المغاربة بكل مصداقية وشفافية ما بوأنا المرتبة الأولى في الاستحقاقات الانتخابية الأخيرة، لننال ثقة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، الذي عين عزيز أخنوش رئيسا للحكومة”.

ويرى محلولون سياسيون أن نزول الحزب بهذا الثقل خلال المؤتمر الجهوي وبمدينة مكناس بالضبط غير عاصمة الجهة فاس له ما يبرره، هو أن قيادة الحزب عازمة على تجديد الثقة في بدر الطاهري الذي أسقطت المحكمة الدستورية انتخابه عضوا برلمانيا بسبب حكم قضائي أفقده أهليته التجارية ومعها أحقيته في التسجيل في اللوائح الانتخابية وبالتالي أحقيته في الترشح، وقد ظهر هذا جليا من خلال مداخلات كوادر الحزب الذين عبروا عن دعمهم اللامشروط للاسترجاع المقعد البرلماني عن دائرة مكناس من خلال إعادة تزكية بدر الطاهري في الانتخابات الجزئية بعد استعادة أهليته. وهي الرغبة التي استحسنها الحضور خصوصا وأن الرجل أبلى البلاء الحسن منذ توليه تدبير الحزب على المستوى المحلي وحقق نتائج إيجابية سواء في الانتخابات المهنية او الجماعية او التشريعية.

جديى بالذكر أن وزارة الداخلية حددت شهر يوليوز موعدا لاجراء الانتخابات الجزئية في دائرة مكناس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!