“لارام” تثير سخط السفير البريطاني بالمغرب

نشر السفير البريطاني في المغرب طوماس رويلي، سلسة من التغريدات عبر حساله الرسمي بموقع التواصل الإجتماعي “تويتر”، تهجم من خلالها على خدمات شركة للخطوط الملكية المغربية، كاشفا معاناته مع هذه الأخيرة خلال سفره.

وجاء فب تغريدة الدبلوماسي البريطاني: “البارحة كان يوما صعبا ومتعبا، لكل لمسافرين الذين اختاروا الخطوط الملكية المغربية، غياب للمعاملة الحسنة، ولخدمة الزبناء، وغياب تام للمعلومة، ونقص في احترام المسافرين، وأمور أخرى لايمكن تحملها”.

وتابع طوماس رويلي، أنه توجه إلى لندن رفقة أسرته، بغرض الإحتفال بعيد ميلاد والدته، لتتأخر الرحلة عن الإنطلاق قرابة الساعتين بمطار الدار البيضاء، مضيفا أن الشركة لم تكلف نفسها عناء تقديم الإعتذار من المسافرين.

وأضاف المسؤل، “الشركة التي منحت لها “لارام” مهمة نقلنا، طلبت مني عدم تقاسم التغريدات على حسابي الخاص، وغادرت أمس الأحد منزل والداي، وقبل أن التحق بالمطار راسلت شركة “لارام” بخصوص معلومات الرحلة الجوية، ولم أتلق أي جواب”.

ولاتعد هذه المرة الأولى التي يعبر فيها السفير البريطاني طوماس  رويلي، عن غضبه من خدمات الخطوط الملكية المغربية، حيث سبق له أن اشتكى من تردي الخدمات وانعدام المعاملة الحسنة للزبناء من طرف الشركة في مناسبات عدة.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق