لاعبو اتحاد طنجة متذمرون من أبرشان ويخوضون إضراب مفتوح

متابعة/ زكرياء نايت

علم موقع  مُباشر أن لاعبي نادي إتحاد طنجة عبروا عن غضبهم الشديد بعدما سئموا من الوعود الكاذبة لرئيس الفريق عبدالحميد أبرشان، بحكم عدم توصلهم بالرواتب الشهرية لما يزيد عن أربعة أشهر فضلًا عن أشطر منح التوقيع المتراكمة على الفريق الأزرق.

وانتهت المهلة التي قدمها أبرشان للاعبين لصرف الرواتب الشهرية دون الإلتزام بوعوده، مفضلًا مرة آخرى غلق هاتفه في وجه اللاعبين، الأمر الذي جعلهم يقررون خوض إضراب مفتوح عن التداريب بداية من يوم الإثنين القادم، علمًا أن أبرشان بات مطالب بتوفير مبلغ 500 مليون سنتيم، إن أراد إنهاء أزمة مستحقات اللاعبين.

وكان إتحاد طنجة قد أنهى فترة ما قبل التوقف الدولي بانتصار ثمين على الشباب الرياضي السالمي، غير أن دخول اللاعبين في إضراب مفتوح قد يعيد فرسان البوغاز لنقطة الصفر مجددًا، ضاربا جميع المجهودات التي بذلها الطاقم الفني عرض الحائط.

هذا وسبق لعبد الحميد أبرشان أن لوح بالإستقالة قبيل الجمع العام القادم المقرر يوم 22 أكتوبر دون تقديمها بشكل رسمي، ما دفع البرلمماني ورئيس مقاطعة بني مكادة، محمد الحمامي، إلى الإعلان عن نيته في الترشح لرئاسة إتحاد طنجة عبر مختلف منابر الإعلام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق