مأدبة عشاء بطنجة تجمع إلياس العماري بعبد المولى – استنجد غريق بغريق –

متابعة – هيئة التحرير

علم موقع مٌباشر من مصادر جد موثوقة، أن رئيس مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة السابق إلياس العماري اجتمع نهاية الأسبوع المنصرم مع سمير عبد المولى عمدة طنجة السابق على مأدبة عشاء بأحد المطاعم الفخمة بميناء طنجة الترفيهي “مارينا باي”.

ومعلوم أن إلياس العماري ومنذ استقالته المثيرة من منصب رئيس جهة طنجة تطوان الحسيمة في شتنبر 2019 غادر هو وشقيقه فؤاد العماري التراب المغربي، حيث استقرّ في العاصمة البريطانية لندن التي فيها يدير بعض مشاريعه الخاصة، في حين اختار شقيقه العيشَ في الجنوب الإسباني حيث اقتنى فندقا ومطعما هناك، عاد (إلياس) للظهور مُجدّدا والإجتماع بعدد من الأسماء البارزة في عالم السياسة والمال والأعمال، خصوصا في العاصمة الرباط، لِيوهم خصومه بأنه مازال قويا وعلاقاته النافذة ما تزال قائمة.

كما تجدر الإشارة الى أن سمير عبد المولى “المغضوب عليه”، والذي اختفى عن الأنظار بعد المشاكل المالية التي واجهت عائلته منذ التحاقه بحزب العدالة والتنمية، هو الأخر استقرّ في مدينة الدار البيضاء لتسيير ما تبقّى من مشاريع عائلة “عبد المولى”.

وينطبق لقاء العَشاء الذي جمع إلياس العماري بسمير عبد المولى، بالمثل المعروف “استنجد غريقٌ بِغريق”، بعدما فقد كلاهما بريقهما ووزنهما السياسي الذي كان يُضرب له ألف حساب، ويعبِّد الطريق لمصالحهما الشخصية، كما وجب التذكير أن علاقة إلياس بعبد المولى كانت دائما تطبعها التنافر والتوتر وتضارب المصالح، مما يفيد بأن مياه الصلح عادت الى مجاريها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!