متطرفون إيرلنديون يغتالون شاب مغربي كان متجها للمسجد

تعرض شاب مغربي يوم الجمعة المنصرم، إلى طعنات غادرة أردته قتيلا على بعدما كان متوجه إلى إفطار جماعي قبيل صلاة المغرب بالعاصمة “دابلن” بإيرلاندا.

ووفق مصادر إعلامية مختلفة فالشاب المسمى قيد حياته “عزام الركراكي”  البالغ من العمر 18 سنة، كان متوجها لحضور حفل إفطار جماعي، قبل أن يعترض طريقه مجموعة من الشبان الإيرلنديون المتطرفون ويوجهوا له طعنات غادرة أردته قتيلا.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!