محكمة العرائش تدين الطبيب وبقية المتهمين في قضية “فرح” بالسجن النافذ

أصدرت المحكمة الابتدائية بمدينة العرائش، صبيحة يومه الثلاثاء، أحكامها في حق المتهمين الثلاثة في قضية وفاة السيدة الحامل “فرح” وجنينها بالحبس النافذ بتهمة الامتناع عمدا عن تقديم مساعدة لامرأة حامل في خطر، والتسبب عن غير قصد في القتل غير العمد نتيجة الإهمال.

وأدنت هيئة الحكم طبيب التوليد المتابع على خلفية القضية بشهرين ونصف حبسا نافذا، كما أدانت “قابلة” بثلاثة أشهر حبسا نافذا، فيما حكمت على “القابلة” الثانية بشهرين حبسا نافذا مع تعويض مالي لأسرة الضحية قدره 300 ألف درهم.

وتعود فصول القضية إلى منتصف شتنبر الماضي، بعد أن توجهت الضحية إلى مستشفى للا مريم بمدينة العرائش قادمة إليه من مستشفى القصر الكبير، قصد الولادة، ليتم رفض استقبالاها من طرف إحدى الممرضات فضلا عن غياب طبيب الولادة عن المستشفى لتلقي حتفها نتيجة الإهمال والتماطل في إسعافها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!