مغاربة يقعون في شباك شركة إسبانية لبيع السيارات بعقود مزورة

تعرض مجموعة من المهاجرين المغاربة المقيمين بالديار الإسبانية، لعملية نصب من طرف شركة إسبانية لبيع السيارات المستعملة عن طريق عقود مزورة.

وبحسب تقارير إعلامية، فإن الشركة الإسبانية التي يقع مقرها ب”الأندلس” تعمد إلى وضع صور مثيرة على موقع بيع السيارات بأثمنة أقل من ثمن السيارات الحقيقي، وذلك بغرض إغراء المشتري للقدوم إلى الشركة وتوقيع عقود بيع مزورة لا يطلع على مضمونها.

وحسب المصدر ذاته، تقوم الشركة بترصد المشتري إلى أن يعرفوا المكان الذي يعتاد ركن السيارة فيه، فيقومون بسرقتها بعد ذلك، وهو ما يدفع الزبون المغربي إلى الاتصال بالشرطة، فيتم إخباره بأن العقد الذي يملكه لا يخول له التصرف في السيارة، وأن هاته الأخيرة في ملك الشركة الإسبانية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!