هل يرحل..؟ رسالة ميسي تبعثر أوراق البارصا

خلقت الرسالة التي بعثها الأرجنتيني ليونيل ميسي أمس الثلاثاء إلى نادي برشلونة الإسباني يخبره فيها برغبته في الرحيل عن النادي خلال الميركاتو الصيفي الجاري، ارتباكات كبيرة داخل النادي الكاطالوني وشعلب بال الرأي العام الكروي في اسبانيا.

ونشرت صحيفة «تي آي سي سبورتس» الأرجنتينية نص الوثيقة كاملة الذي بعثها ميسي إلى برشلونة، وهذا هو النص الكامل للرسالة المكونة فقط من فقرتين:

«أنا ليونيل أندريس ميسي كوتشيتيني، أحمل وثيقة هوية وطنية رقم (………)، أطلب، بموجب هذا الخطاب، إنهاء عقد العمل الذي يجمعني بناديكم الموقر بموجب البند رقم 24، الذي يُتيح لي ممارسة هذه الصلاحية».

«أشكركم على كافة فرص التطور الشخصي والإعداد المهني الذي منحتموني إياه خلال فترة عملي بالنادي، والمعارف التي اكتسبتها والتي أتاحت لي تقوية ملفي الشخصي والفني؛ ولكنني اتخذت هذا القرار الصعب لأسباب شخصية، والذي آمل أن تتلقاه الإدارة بأفضل طريقة».

وبهذه الكلمات القليلة أعرب ميسي عن نيته في الرحيل عن برشلونة هذا الصيف، وفقًا للبند الذي ذكره، والذي يُتيح له مغادر منزله الثاني، لكن إدارة النادي الكتالوني ترفض بشكل كامل الاستناد إلى البند المشار في خطاب ميسي، مؤكدة أنه لا صلاحية لهذا البند بعد يوم 10 يونيو الماضي.

هل يرحل..؟ رسالة ميسي تبعثر أوراق البارصا 2

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق