أزيد من طنين من النفايات مخلفات الموسم الصيفي بشواطئ القصر الصغير

نظمت جمعية الواد المتوسطي للتربية و التنمية و البيئة ورشا بيئيا تحت شعار “من أجل فضاء بحري نظيف ” إستهدف تنظيف الشواطئ  الممتدة على طول الشريط الساحلي بجماعة القصر الصغير.

وهم هذا الورش البيئي الذي استمر على مدى 3 أيام كل من: شاطئ زرارع (الواقع على بعد حوالي 17 كلم شرق مدينة طنجة)؛ شاطئ الدهاداه (الواقع على بعد حوالي 23 كلم شرق مدينة طنجة)؛ شاطئ الزهارة (الواقع على بعد حوالي 41 كلم شرق مدينة طنجة)، تنظيف وتنقية وتخليص ساحل جماعة القصر الصغير من النفايات والأزبال المترامية في جنبات شواطئ و على رمالها.

وقد شارك في هذه الحملة مجموعة من المتطوعين من شباب و شابات الجمعية، إذ تمكنوا من جمع ما يقارب 2190 كيلوغرام من النفايات البحرية ، عبارة عن قنينات بلاستيكية، وعلب المشروبات، وقوارير زجاجية، و علب التصبير … وغيرها، مما تطلب الاستعانة بجرار وشاحنة لنقل هذا الكم الهائل من النفايات.

وتعتبر هذه الشواطئ الرملية من بين الشواطئ المميزة بإقليم الفحص أنجرة نظرا لمحيطها الجغرافي المميز، الذي يجمع بين المنظر البانورامي على مضيق جبل طارق و البحر الهادئ، فضلا عن قربها من مدينة طنجة وكذلك من الطريق السيار مما يسهل الولوج إليها و يجعلها قبلة للمصطافين محليا و وطنيا.

للإشارة ، فإن شاطئ جماعة القصر الصغير حظيت هذا الموسم بتوافد هام للمصطافين مما شكل ضغطا بيئيا عليها بفعل ما يخلفه الزوار من نفايات أدى تراكم أكوامها إلى خطر حقيقي يتهدد البيئة المحلية، لذا هدفت الجمعية من وراء هذا النشاط التربوي و البيئي أساسا إلى التوعية بمخاطر التلوث البحري، وإشراك الشباب في الحفاظ على البيئة البحرية، فضلا عن إيجاد حل عاجل للمشكل البيئي الذي أضحى يرزخ تحت ظله رمال أغلب شواطئ جماعة القصر الصغير الجميلة و المميزة.

أزيد من طنين من النفايات مخلفات الموسم الصيفي بشواطئ القصر الصغير 2أزيد من طنين من النفايات مخلفات الموسم الصيفي بشواطئ القصر الصغير 3أزيد من طنين من النفايات مخلفات الموسم الصيفي بشواطئ القصر الصغير 4أزيد من طنين من النفايات مخلفات الموسم الصيفي بشواطئ القصر الصغير 5

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق