الجمارك تحجز على كل بواخر شركة InterShipping وممتلكات صاحبها

في تطور مثير لقضية شركة الملاحة البحرية “أنتر شيبينغ”، فقد أمرت المحكمة التجارية بطنجة، بالحجز تحفظيا على الممتلكات الخاصة لمالك شركة “انتر شيبينغ” وتجميد الممتلكات والحقوق العقارية والعينية والخاصة، على خلفية ديون متراكمة على شركته المذكورة والتي تقدر بالملايير، لصالح إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة بجهة طنجة تطوان الحسيمة، والمديرية العامة للضرائب التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية وتحديث الإدارة، وذلك بمبلغ مالي يقدر بأزيد من 280 مليار سنتيم.

وحسب وثيقة يتوفر مٌباشر على نسخة منها، فقد راسلت المديرية العامة للضرائب بجهة طنجة تطوان الحسيمة، رئيس المنطقة المينائية طنجة المدينة يوم 07 أكتوبر 2020، من أجل الحجز التحفظي على باخرة “BORAQ“، التابعة لشركة أنتر شيبينغ، لأداء ديون متعلقة بضرائب ورسوم قدرت ب51.944.576,33 درهم.

وفي سياق متصل بالموضوع، فقد سبق لنائب رئيس المحكمة التجارية بطنجة، أن أمر بناء على طلب إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة بجهة طنجة تطوان الحسيمة، بتاريخ 22 شتنبر 2020، بالحجز تحفظيا على ثلاث بواخر مملوكة لشركة “أنتر شيبنغ” المسجلة تحت إسم “DETROIT JET” و “BORAQ” و “MED STAR”، وذلك بعد المحاولات الودية المبذولة مع الشركة المعنية قصد إبراء ذمتها من مبلغ حوالي 270 مليار سنتيم 2.786.638.520,16 درهم، تتعلق بتحويلات مالية غير قانونية والتهرب الضريبي(يتوفر مٌباشر على نسخة منها).

وجدير بالذكر، أن المحكمة التجارية بطنجة مؤخرا، أصدرت حكما لصالح أربع أطر بالشركة، وهم ربابنة وضباط بسبب الطرد التعسفي، بمبلغ مالي يتجاوز 24 مليون درهم، حيث سمحت لهم بالحجز التحفظي على الباخرة السريعة “ديطروا جيت” التابعة لشركة أنتر شيبنغ”، التي تؤمن الخط البحري بين ميناء طنجة المدينة وميناء طريفة الإسباني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق