المحافظة العقارية تتورط في مطالب تحفيظ أراضي سلالية بالمنار والساكنة تراسل المرزوقي

يسود غضب كبير في صفوف ساكنة منطقة المنار التابعة لجماعة البحراويين عمالة الفحص أنجرة، بسبب إستمرار مسلسل الترامي على الأراضي السلالية من طرف شبكة خطيرة تمتد خيوطها الى داخل المحافظة العقارية والمسح العقاري والخرائطية بطنجة.

وكشفت مصادر مٌباشر، أن عدلان تورطا في توثيق عقود بيع وشراء أراضي سلالية تقع في منطقة المنار بطريقة مريبة، ودون الحصول على ترخيص أو إفادة النائب السلالي كما ينص على ذلك القانون المنظم للعقارات السلالية.

وفي سياق متصل، علم مُباشر أن مطالب تحفيظ 8 بقع أرضية بمنطقة المنار، التي تم وضعها لدى المحافظة العقارية، لا تتوفر في ملفاتها على شهادة إدارية يمنحها قائد المنطقة، وأن عقود بيعها وثقها نفس العدلان، الذي يوجد أحدها في حالة اعتقال بالسجن المحلي طنجة 1 لتورطه في عملية مشابهة، مما يؤكد ما صرح به أحد سكان المنطقة، بكون هناك موظف نافذ بالمحافظة العقارية يقوم بالتغاضي عن خروقات تشوب مطالب تحفيظ بقع أرضية تابعة للملك السلالي.

وبادر نائب الجماعة السلالية لدوار المنار، إلى تقديم شكاية لدى عامل إقليم الفحص أنجرة عبد الخالق المرزوقي، من أجل التدخل وتفعيل مطلب التعرض الذي تقدم به، لتوقيف مسطرة مطالب لتحفيظ أراضي سلالية بالمنطقة.

واستغربت الجماعة السلالية لدوار المنار، حسب الشكاية التي توصل مٌباشر بنسخة منها، من تورط نفس العدلان في عملية توثيق معاملات في مرحلة البيع والشراء، علما أنهما اعتمدا في توثيقهما للرسوم والحجج على شهادة مجموعة من الأشخاص لا ينتمون ولا يقيمون في المنطقة.

ولعل التساؤل الذي يطرح نفسه انطلاقا من هذه الخروقات، هو دور المحافظة العقارية في هذه التلاعبات الخطيرة، نظرًا لكونها طرف رئيسي في الملف ولها صلاحيات تامة لرفض مطالب التحفيظ منذ بدايتها ومراسلة الجهات الوصية، من أجل متابعة من ساهم في إعداد هذه الخروقات للإستيلاء على وعاء عقاري خاص بالجماعة السلالية المنار.

وتستعد ساكنة المنار تنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر المحافظة العقارية بالعوامة بطنجة في الأيام المقبلة، مع وضع شكاية لدى النيابة العامة المختصة لفتح تحقيق في الموضوع وتقديم المتورطين للعدالة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق