تمرير تعديل “القاسم الانتخابي” بمجلس النواب بـ160 صوتا ومعارضة 104

صادق مجلس النواب في جلسة عمومية ماراطونية، قبل قليل، على المادة 84 من القانون التنظيمي لمجلس النواب، والتي تقضي باحتساب القاسم الانتخابي على أساس المسجلين في اللوائح الانتخابية بالدائرة البرلمانية وليس المصوتين يوم الاقتراع.

و صوت بنعم على المادة ما مجموعه 162 نائبا برلمانيا ممثلين عن فرق الأغلبية والمعارضة، مقابل 104 نائبا معارضا لها معظمهم من فريق البيجيدي، فيما امتنع عن التصويت نائب برلماني واحد.

وشهدت الجلسة العمومية المخصصة للتصويت على مشاريع القوانين الانتخابية، مساء اليوم الجمعة، احتقانا حادا بين فريق العدالة والتنمية وباقي الفرق البرلمانية من جهة أخرى، بعد تعبئة الاخير لأزيد من 100 نائب قصد التصدي لتمرير المادة 84 من القانون التنظيمي للإنتخابات، ما اعتبرته باقي الفرق البرلمانية المشكلة للمجلس بمثابة خرق للإجراءات الإحترازية التي أقرها للحد من تفشي فيروس كورونا.

وتسبب الحضور المكثف لنواب العدالة والتنمية في تأخير انعقاد الجلسة، حيث رفض رئيس مجلس النواب، الحبيب المالكي، إعطاء انطلاق الجلسة التي كان مقررا لها أن تنطلق على الساعة الرابعة، حيث استمر البلوكاج داخل المجلس لساعات لغاية حضور باقي النواب المؤيدين للتعديل.

واعتبر مصدر برلماني من العدالة والتنمية،  أن “حضور أزيد من 120 نائب عن فريق العدالة والتنمية وأكثر من 70 برلماني من باقي الفرق والمجموعات البرلمانية، حضور مشروع، ما دام ان المادة 85 من الدستور تنص على أن المصادقة على القوانين التنظيمية التي تخص مجلس المستشارين والجماعات الترابية، تتم باغلبية أعضاء مجلس النواب وليس بأغلبية الحاضرين”.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق